Tuesday, 26 Jan 2021
13/01/2021 10:49 AM

كوالالمبور/ 12 يناير/كانون الثاني//برناما//-- أكد رئيس الوزراء الماليزي السيد محيي الدين ياسين أن إعلان فرض حالة الطوارئ (الأحكام العرفية) في البلاد ليس شكلاً من أشكال الانقلاب العسكري، مضيفاً أن الحكومة ستستمر في العمل كالمعتاد، بما في ذلك مكافحة انتشار جائحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19).

جاء ذلك في خطابه الخاص للشعب الماليزي صباح اليوم، الثلاثاء، الذي بثته مباشرةً قنوات تلفازية محلية ومواقع التواصل الاجتماعي.

وقال محيي الدين إن الحكومة لن تفرض أمر حظر التجول خلال فترة فرض حالة الطوارئ ولن تتأثر بذلك الأجهزة الإدارية والعامة للحكومة الفيدرالية والحكومات الإقليمية .

"فيما يتعلق بإدارة الحكومة، سيستمر مجلس الوزراء والمجلس التنفيذي للولايات في العمل وفقًا للدستور الاتحادي وأي مرسوم صادر من صاحب الجلالة الملك الماليزي السلطان عبدالله رعاية الدين المصطفى بالله شاه"، بحسب رئيس الوزراء.

وأوضح: "أعطيكم ضماناً بأن الحكومة ستستمر في العمل. وأن إعلان فرض حالة الطوارئ من قبل السلطان عبد الله ليس انقلابًا عسكريًا ولن يكون هناك حظر التجول في البلاد".

وتابع قائلاً إن أعضاء مجلس الوزراء يرون ضرورة الإعلان عن فرض حالة الطوارئ بشتى أرجاء البلاد حيث إن حالات الإصابة تستمر في الارتفاع ولم تظهر بوادر للانخفاض في وقت قريب.

وأضاف أن الحكومة تحتاج إلى بعض الصلاحيات لضمان محاصرة انتشار الجائحة بشكل أكثر فاعلية وعدم انهيار الخدمات الصحية.

وفي الوقت نفسه، أكد رئيس الوزراء أن هذا الإعلان يهدف إلى تعزيز إنفاذ الأمن والنظام العام في الوقت الذي تواجه فيه البلاد انتشار كوفيد-19.

 

وكالة الأنباء الوطنية الماليزية-برناما//م.ي س.هـ م.أ

معلومات عنا

وكالة الأنباء الوطنية الماليزية
Wisma BERNAMA
No.28 Jalan BERNAMA
Off Jalan Tun Razak
50400 Kuala Lumpur
Malaysia

Tel : +603-2693 9933 (General Line)
Email : helpdesk[at]bernama.com

أخرى

موقعنا
اتصل بنا

تابعنا

جميع الحقوق محفوظة لوكالة الأنباء الوطنية الماليزية

إخلاء المسؤولية
سياسة الخصوصية
نهج الأمان