Sunday, 25 Oct 2020
16/10/2020 11:13 AM

كوالالمبور/ 16 أكتوبر/تشرين الأول //برناما//-- ظلت ماليزيا وجهةً استثماريةً مفضلةً لدى الأوساط التجارية الدولية على الرغم من البيئة الاقتصادية العالمية الصعبة، وخصوصًا في ولاية جوهور الماليزية بصفتها أحد أكبر المستفيدين من هذه الاستثمارات.

أفاد بذلك بيان صادر عن هيئة تنمية الاستثمار الماليزية أمس، الخميس، موضحًا أنه حتى ديسمبر 2019، فقد سجلت ولاية جوهور جنوب ماليزيا 4,764 مشروع التصنيع بقيمة استثمارات بلغت 166 مليار رنجيت ماليزي، حيث شكلت الاستثمارات الأجنبية نسبة 50 بالمئة من إجمالي هذه الاستثمارات.

وقال نائب الرئيس التنفيذي للهيئة أحمد خير الدين عبد الرحيم: "إن هذه المشاريع قد خلقت أكثر من 502,700 وظيفة وخاصةً في مجالات المنتجات النفطية والبتروكيميائية، والكهربائية والإلكترونية، وصناعة الأغذية، وكذلك المنتجات المعدنية الأساسية، والكيميائية ومنتجاتها".

وأضاف المسؤول أن الولاية المعنية احتفظت بمكانتها في النصف الأول من العام الحالي كأفضل الوجهات الاستثمارية الماليزية، إذ سجلت 89 مشروع تصنيع استحوذت على أكبر حجم الاستثمارات الإجمالية المعتمدة بلغت قيمتها 3.6 مليار رنجيت.

 

وكالة الأنباء الوطنية الماليزية – برناما//ب.ع س.هـ

معلومات عنا

وكالة الأنباء الوطنية الماليزية
Wisma BERNAMA
No.28 Jalan BERNAMA
Off Jalan Tun Razak
50400 Kuala Lumpur
Malaysia

Tel : +603-2693 9933 (General Line)
Email : helpdesk[at]bernama.com

أخرى

موقعنا
اتصل بنا

تابعنا

جميع الحقوق محفوظة لوكالة الأنباء الوطنية الماليزية

إخلاء المسؤولية
سياسة الخصوصية
نهج الأمان