Monday, 26 Oct 2020
02/09/2020 09:55 PM

كوالالمبور/ 2 سبتمبر/أيلول//برناما//-- لا تزال المملكة العربية السعودية أكبر الشركاء التجاريين لماليزيا في الشرق الأوسط من خلال تسجيل حجم التجارة يبلغ 22.3 مليار رنجيت ماليزي في العام الماضي .

وقال نائب وزير الخارجية الماليزي قمر الدين جعفر إنه بالرغم من أن مستوى علاقات ماليزيا مع السعودية قد يبدو منخفضاً إلى حد ما، إلا أن الحكومة الماليزية ملتزمة دوماً بإقامة تعاون وطيد معها في مختلف المجالات .

وأضاف: "نتيجة للعلاقات الجيدة التي تربط بين ماليزيا والمملكة العربية السعودية، فقد تبرعت الحكومة السعودية خلال أزمة انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، بمجموعة من المعدات الطبية للحكومة الماليزية والتي كانت تعتبر أكبر مساهمة قدمت من دول أجنبية " .  

جاء ذلك في رده على سؤال أمام جلسة مجلس الشيوخ اليوم، الأربعاء، عن مستوى العلاقات الدبلوماسية بين ماليزيا والسعودية الذي قد يبدو ضعيفاً منذ حكومة "تحالف الأمل" السابقة، وكذلك التدابير المتخذة لتحسين العلاقات المعنية .

وأوضح الوزير أن الحكومة السعودية أيضاً قد سهلت عملية إجلاء الماليزيين في تلك البلاد بسبب انتشار كوفيد-19 هناك .

وذكر: "على الرغم من وجود عدة قيود إثر كوفيد-19، إلا أن الجهود المبذولة لتعزيز العلاقات الثنائية بين ماليزيا والسعودية مستمرة من خلال اجتماع افتراضي بين وزير الخارجية الماليزي ونظيره السعودي وكذلك التواصل على مختلف المستويات .

وتابع قائلاً: "ولذلك، من الواضح أن العلاقات بين البلدين تبدو أكثر إنتاجية وديناميكية تحت قيادة رئيس الوزراء محيي الدين ياسين."

وكالة الأنباء الوطنية الماليزية- برناما//م.ي م.أ

معلومات عنا

وكالة الأنباء الوطنية الماليزية
Wisma BERNAMA
No.28 Jalan BERNAMA
Off Jalan Tun Razak
50400 Kuala Lumpur
Malaysia

Tel : +603-2693 9933 (General Line)
Email : helpdesk[at]bernama.com

أخرى

موقعنا
اتصل بنا

تابعنا

جميع الحقوق محفوظة لوكالة الأنباء الوطنية الماليزية

إخلاء المسؤولية
سياسة الخصوصية
نهج الأمان