الاثنين 11/12/2017 م 04:13:11: جرينيتش
 
بحث  
 
 
 
 
 
 
 
 
 

وزير الدفاع يزور ثلاث دول خليجية
July 12, 2017 22:43 PM
 

بوتراجايا/ 13 يوليو/تموز//برناما//-- من المقرر أن يزور وزير الدفاع الماليزي هشام الدين حسين دولة الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية و مملكة البحرين في الأسبوع القادم للتعبير عن قلق ماليزيا إزاء قضايا رئيسية مثل قضية تنظيم داعش الإرهابي وألازمة بين قطر ودول الخليج العربي

وقال هشام الدين الذي يشغل أيضاً منصب وزير الوظائف الخاصة برئاسة مجلس الوزراء إنه من المهم لماليزيا أن تفهم الوضع الحقيقي للقضايا الراهنة المعنية المقلقة للغاية، وأن ترى ما إذا أمكن لماليزيا أن تلعب أي دور للمساعدة في التغلب عليها 0

وأضاف هشام الدين، "أن المهمة الأولى هي مكافحة تنظيم داعش الإرهابي، نظرا لان الوضع في الموصل والعراق والرقة في شمال سوريا قد تحسم، فان هؤلاء الداعشيون قد يفرون إلى مناطق أخرى، ويجب علي أن أتأكد من أنهم لا يأتون إلى منطقتنا"0

وأوضح أن المهمة الثانية هي النظر إلى الوضع في دول الخليج سواء ماليزيا يمكن أن تساهم في ضمان عدم وجود أي طرف يحاول أن يفرق فيما بيننا0

صرح بذلك للصحفيين عقب حضور احتفال عيد الفطر برئاسة مجلس الوزراء، الأربعاء ونشبت الأزمة الخليجية في 5 يونيو الماضي، عندما قطعت بعض الدول الخليجية بمن فيها المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة والبحرين ومصر علاقاتها الدبلوماسية مع قطر بحجة أنها تدعم الإرهاب0

ورد هشام الدين على سؤال صحافي حول قيام ماليزيا بدور الوسيط، يقوله:"لا، ولكن يجب علينا أن نبدى بالقلق من منطقتنا، ونفهم الوضع الحقيقي لهذه القضية0

وكالة الأنباء الوطنية الماليزية-برناما

 

-- BERNAMA

   
 
 
  رئيس الوزراء يؤدى صلاة الحاجة لسلامة أراضي فلسطين
  وزير: جعل القدس عاصمة إسرائيل قد يؤثر سلباً في التجارة العالمية
  حركة حماس تدعو إلى تقليل نطاق العلاقات مع أمريكا
  حركة حماس تطلب من ماليزيا قيادة المعارضة ضد القرار الأمريكي
  ماليزيا تتحرك نحو مجتمع بلا اوراق نقدية
 

المزيد..

 
     
  الخارجية الفلسطينية تدين عمليات التنكيل بحق الشعب الفلسطيني

  بغداد تشهد احتفالات الانتصار على داعش الارهابي

  ولي عهد ابو ظبي يبحث تطورات الاوضاع مع وزير الخارجية البريطاني

  اصابة 44 فلسطينيا في مواجهات مع جيش الاحتلال الاسرائيلي

  الأزهر يدعو لتفعيل الإعلان العالمي لحقوق الإنسان وإبطال القرار الأمريكي بشأن القدس

 

المزيد..

 
     
   

 
     
 
 

Copyright © 2017 BERNAMA. All rights reserved.
This material may not be published, broadcast, rewritten or redistributed in any form except with the prior express permission of BERNAMA. Disclaimer.
Best viewed in Internet Explorer 4.0 & above with 800 x 600 pixels