السعودية تسعى لتقديم أفضل الخدمات لحجاج بيت الله
February 14, 2018 13:37 PM


كوالالمبور14 فبراير/برناما/-- من المؤكد أن حجاج بيت الله الحرام من جميع أنحاء العالم قد لاحظوا سرعة التطور التي حدثت خلال السنوات الماضية في مكة المكرمة أثناء أداء الحج والعمرة0

ويمكن رؤية مشاهد مماثلة لهذه التطورات في المسجد النبوي بالمدينة المنورة التي شهدت توسعا هائلا، وهذه التطورت تبرهن على جدية المملكة العربية السعودية في تحمل مسؤوليتها وضمان رعاية مصالح الحجاج بأفضل طريقة ممكنة في كل عام0

وبالفعل، فإن المملكة، التي تعتبر موطنا للحرمين، لديها خطط طموحة لاستيعاب ما يصل إلى 30 مليون شخص لآداء مناسك الحج والعمرة في السنوات المقبلة، وفقا لرؤيتها 2030 التي قدمها ولي العهد السعودي محمد بن سلمان0

ومن المؤكد أن السعوديين يقابلون الحجاج بالترحيب في جميع أنحاء العالم... لذالك لا ينبغي أن تلعب السياسة دورا في تحمل المسؤوليات الدينية تجاه الأمة الإسلامية التي تبلغ حاليا أكثر من 1.8 مليار. ولم تتوان المملكة يومًا من الأيام عن تسخير كل إمكاناتها وطاقاتها البشرية والمادية من أجل تسيير أعمال الحج وخدمة ضيوف الرحمن الذين يفدون إليها من كل حدب وصوب، وإن مشاريع التطوير والتوسعات التي لم تتوقف طيلة العقود الماضية رغبة في تيسير أعمال الحج وسلاسة أداء المناسك وحماية للحجاج وسلامتهم لخير شاهد ودليل0

وتعتبر السعودية خدمة الحجاج واجبا إسلاميا، رافضة أي محاولة لتسييس مناسك الحج أو الجهود لتدويل إدارة الحرمين لأنها تمكنت من تنظيم شؤون الحج بطريقة سلمية على العقود الماضية0

وقد أبدت حكومة خادم الحرمين الشريفين جاهزيتها لبذل المزيد من الجهود لخدمة مناسك الحج والعمرة وتعتبرها واجبا إسلاميا وستواصل تقديم هذه الخدمات من أجل ضيوف الله" كما أصدرته وزارة الإعلام السعودية ردا على استفسارات من وكالة أنباء الماليزية (برناما)0

وتتضمن رؤية 2030 للسعودية خطة استراتيجية شاملة لتطوير القطاع للسماح لأكبر عدد ممكن من المسلمين بأداء الحج والعمرة من جميع أنحاء العالم، ومن المعلوم أن أكثر من مليوني مسلم من جميع أنحاء العالم يأتون من كل فج عميق إلى المملكة سنويا لأداء الحج في رحلة إيمانية0

أما بالنسبة لماليزيا، فقد أعطت الحكومة السعودية الضوء الأخضر لزيادة حصة الحجاج الماليزيين إلى 30،200 من 27،900، ابتداء من موسم الحج لعام 2017م0

وقال المراقبون والمحللون إن هذا التطور الايجابى نابع من العلاقات الوثيقة بين رئيس الوزراء الماليزي نجيب عبد الرزاق والملك سلمان الذى قام بزيارته الرسمية الاولى لماليزيا العام الماضى، ويعتبر نجيب ضيفا متكررا للحكومة السعودية، وكانت آخر زياره في يناير الذي أعطي له امتياز نادر لدخول الكعبة0

ولا ينكر أن تطوير منظمات وخدمات الحج والعمرة في المملكة وتمديد الدور التاريخي للبلاد في خدمة المسلمين من بين أولويات السعودية0

وأما مكافحة الإرهاب والإسهام بقيم معتدلة للإسلام، المبادرات التي يقودها ولي العهد الأمير محمد، التي قد انتزعت ردا إيجابيا في ماليزيا على وجه الخصوص والمجتمع الدولي بشكل عام، هي مساعي رئيسية أخرى من جانب المملكة العربية السعودية على الساحة الدولية0

فإن السعوديين لا يألون جهدا في كل ما يتعلق بأمن ضيوف الحج والعمرة، حيث أن الرؤية تدعو إلى توفير إدارة أمنية لحماية الحجاج، كما ترى الحكومة السعودية ذلك واجبا أساسيا0

وأكد المصدر السعودي أن المملكة لن تدخر جهدا في تعزيز امنها والدفاع عن استقرارها والحفاظ على مصالح الحجاج"، كما لا يتساهل الملك سلمان بهذه القضايا، بل يوجه جميع الوكالات ذات الصلة إلى مضاعفة جهودها وتوفير جميع التسهيلات لصالح الحجاج0

وعلى نحو مماثل، فإن ولي العهد، الأمير محمد بن سلمان، لا يدخر وسعا في مراقبة جهود المملكة لتحسين خدمات الحج والعمرة بهدف توفير عمليات سلسة للحج والعمرة بأعلى مستويات الجودة مع ضمان أمن الحجاج0

برناما/ م ر

-- BERNAMA

 
0 التعليقات
 
 
الحكومة الجديدة ستحقق أهدافها دون زيادة التكاليف الإدارية
ماليزيا تستضيف المؤتمر الدولي الـ2 بشأن طب الرياضة البدنية سبتمبر المقبل
نابئة رئيس الوزراء تلتقي برئيس الوزراء السنغافوري
توقعات بارتفاع مؤشرات البورصة الماليزية بعد فوز تحالف الأمل
رئيس الوزراء السنغافوري يزور الدكتور محاضير في بوتراجايا
   
المزيد..  
 
 
 

 
 

 
 
 

 
 
     
 
     
   
 
 

 
 
 

     Copyright © 2018 BERNAMA. All rights reserved.
This material may not be published, broadcast, rewritten or redistributed in any form except with the prior express permission of BERNAMA.
Disclaimer.
Best viewed in Internet Explorer 4.0 & above with 800 x 600 pixels